أكد الأمين العام لمجلس الوزراء مهدي العلاق، الأربعاء، الحاجة إلى إعادة إعمار قطاع الصحة في المناطق المحررة، فيما بين أن العراق اتجه من الاقتصاد الشمولي إلى الاقتصاد الحر.

وقال العلاق خلال ترأسه اجتماع الورشة العراقية الكويتية للتحضير للمؤتمر الدولي لإعادة إعمار العراق والتنمية المقرر انعقاده في الكويت في شهر شباط من العام المقبل، بحسب بيان، إن “العراق يهتم بالجانب الاستثماري ويولي له أهمية في هذا المؤتمر، كون العراق اتجه من الاقتصاد الشمولي الى الاقتصاد الحر معتمداً على امكانياته الطبيعية والبشرية في مختلف القطاعات الصناعية والزراعية والسياحية وقدرته استيعاب الكثير من المشاريع”.

ولفت العلاق، إلى “حرص رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي والحكومة العراقية للمضي قدماً والاستعداد للمؤتمر، وتوجيهه بتشكيل فريق وطني برئاسة الامانة العامة”، مبيناً أن “الفريق يعمل على إنجاز تقرير اخر لمسح أضرار القطاع السكني معتمداً على استمارات واليات خاصة اعتمدت بالتعاون مع فريق الهيبتات في الامم المتحدة”.

واستعرض العلاق، “الأضرار التي سببها الاٍرهاب في المدن المحررة وبمختلف القطاعات والبنى التحتية وخاصة قطاع التعليم وسعي الحكومة بالتعاون مع الأمم المتحدة لتأهيل وبناء المدارس”، مشيراً إلى “الحاجة لإعادة إعمار قطاع الصحة وبناء المستشفيات والمراكز الخاصة بتأهيل المعاقين والجرحى”.

اترك تعليقاً

اكتب تعليقك
الرجاء ادخال اسمك