وزارة النفط تفتح الأبواب امام الشركات لتنفيذ أنبوب نفط يربط العراق بتركيا وبطول 350 كم

1

أعلنت وزارة النفط، الاحد، فتح أبواب العطاء أمام الشركات لتنفيذ مشروع انبوب تصدير النفط الخام العراقي بطاقة مليون برميل يومياً من كركوك الى ميناء جيهان النفطي على ساحل البحر المتوسط.

وقال رئيس شركة المشاريع النفطية، رعد رفيق، في اعلان مناقصة تنفيذ مشروع انبوب تصدير بين العراق وتركيا، ان وزارة النفط في نيتها تنفيذ مشروع انبوب تصدير النفط الخام العراقي بطاقة مليون برميل يومياً من كركوك الى ميناء جيهان النفطي على ساحل البحر المتوسط في تركيا والذي سيكون بديلاً للخطوط الحالية”.

واضاف ان منظومة الخط العراقي التركي للنفط الخام تتكون من انبوب بقطر 48 عقدة وطول تقريبي 350 كيلومتر ابتداءً من المستودع ومحطة الضخ الاولية الجديدة (ITP1) الى محطة القياس الجديدة MS بالقرب من الحدود العراقية التركية.

وبين ان المسار المقترح للأنبوب موازي للمسار الحالي الذي يعبر الفتحة في محافظة صلاح الدين ونهر دجلة والخابور.

وأكد ان المشروع يشمل مستودعين للنفط الخام، الاول في المحطة الاولية ITP1 والمحطة بواقع ست خزانات للمحطة الاولى وأربعة الاخرى، بطاقة تشغيلية قدرها (60000 متر مكعب) لكل خزان.

وأشار الى ان المشروع يعتمد على التوليد الذاتي لتشغيل المضخات واية متطلبات أخرى للطاقة الكهربائية باعتماد الغاز الذي سيتم تجهيزه من كركوك، ومد انبوب موازي بقطر 12 عقدة وطول 205 كيلومتر حيث سيزود كافة المحطات عدا محطة القياس.

ونوه الى ان “العقد سيكون من نوع استثماري بناء ـ تملك ـ تشغيل ـ نقل ملكية اي ما يسمى BOOT وعلى الشركات المؤتلفة المتقدمة شمول ما لا يقل عن 25% من الشركات العراقية ضمن الاتلاف.

وختم رفيق قوله ان آخر موعد لتقديم رسالة المشاركة هو الرابع والعشرين من شهر كانون الثاني لعام 2018″.

تعليق 1
  1. http://noticiasenlacontienda.es/ يقول

    Wow, this piece of writing is good, my younger sister is analyzing these kinds of things, thus I am going
    to let know her. http://noticiasenlacontienda.es/2018/02/17/25-de-julio-dia-grande-de-santiago-2/

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.