تعتزم شركتا صناعة السيارات اليابانيتان “تويوتا” و”مازدا” إنشاء مصنع للسيارات في ولاية ألاباما الأميركية بتكلفة تقدر بـ1.6 مليار دولار، وذلك في أحدث خطوات إنعاش الشراكة بين عملاقي صناعة السيارات في العالم.

وذكرت مصادر أن المصنع سينتج 300 ألف سيارة في العام، وسيكون مقره في مدينة هانتسفيل بولاية ألاباما الأميركية، حيث تمتلك “تويوتا” مصنع محركات وشبكة كبيرة من الموردين، فيما سيوظف نحو 4000 عامل، وسيتم افتتاحه عام 2021.

وأوضحت أن إنشاء المصنع في الولايات المتحدة، يعد بمثابة نصر سياسي للرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الذي حث “تويوتا” وغيرها من شركات صناعة السيارات اليابانية على الاستثمار وصناعة المزيد من السيارات في أميركا.

ويأتي اختيار ولاية ألاباما، التي حصل فيها ترامب على 28 نقطة خلال الانتخابات الرئاسية الأخيرة، لتعزيز نفوذ الجمهوريين بالولاية، وتحقيقا لوعود أطلقها الرئيس الأميركي خلال حملته الرئاسية بمزيد من الوظائف وإعادة عجلة التصنيع إلى الولايات المتحدة.

يذكر أن ترامب قال على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، في مارس الماضي: “مصانع جديدة سيتم إنشاؤها في الولايات المتحدة من أجل بيع السيارات هنا”.

اترك تعليقاً

اكتب تعليقك
الرجاء ادخال اسمك