وافق رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي على فتح مطاري أربيل والسليمانية الدوليين استثناء من قرار حكومته حظر حركة الطيران فيهما منذ 29 ايلول الماضي، لكنه اشترط ان تكون الرحلات حاليا للمسافرين فقط لأداء العمرة إلى مكة المكرمة في خطوة تعد أول رفع جزئي للحظر على الرحلات الدولية في مطاري الاقليم.

وقالت سلطة الطيران المدني العراقية في كتاب موقع من قبل مدير عام مركز العمليات الوطني، عبد الأمير محمد علي، بأنه “حصلت موافقة رئيس مجلس الوزراء المحترم على هبوط وإقلاع طائرات نقل المعتمرين في مطاري أربيل والسليمانية الدوليين”.. مشيرة إلى أنّ “يتم تزويدنا بموقف مفصل عن عدد الرحلات الدولية”.

وفرضت الحكومة العراقية حظرًا جويًا على الرحلات الدولية من وإلى مطاري أربيل والسليمانية في 29 أيلول بعد خمسة ايام من تنظيم سلطات الاقليم لاستفتاء الانفصال عن العراق في 25 من الشهر نفسه.

اترك تعليقاً

اكتب تعليقك
الرجاء ادخال اسمك