البنك الدولي يرفع توقعات النمو في الشرق الاوسط والمحيط الهادي لهذا العام

0

رفع البنك الدولي، اليوم الخميس، توقعاته للنمو في منطقة شرق آسيا والمحيط الهادي في 2018 لكنه حذر من أن الحرب التجارية المحتملة بين الولايات المتحدة والصين قد تؤثر سلبا على النمو في دول تشكل جزءا من سلسلة توريد السلع الصينية.

وقال البنك في تقرير نشره اليوم، تابعه المركز الاقتصادي العراقي،  إنه يتوقع أن يبلغ معدل نمو منطقة شرق آسيا والمحيط الهادي النامية، والتي تضم الصين، 6.3 بالمئة في 2018 بارتفاع طفيف من 6.2 بالمئة في توقعات البنك الصادرة في أكتوبر تشرين الأول.

ومن المتوقع ان يقل النمو في 2018 عن المعدل المسجل في العام الماضي البالغ 6.6 بالمئة، ويعكس تباطؤا في الصين في الوقت الذي تواصل فيه بكين إعادة التوازن لاقتصادها ليصبح أكثر اعتمادا على الاستهلاك المحلي بدلا من الاستثمار، مع تبني سياسات تركز بشكل أكبر على إبطاء التوسع في الائتمان وتحسين جودة النمو، بحسب البنك الدولي.

وكان النمو في الصين قد سجل عام 2017 وتيرة أسرع من المتوقعة بلغت 6.9 بالمئة مما دفع البنك الدولي لتعديل توقعاته للنمو في العام الجاري بالرفع إلى 6.5 بالمئة مقارنة مع تقديراته البالغة 6.4 بالمئة في أكتوبر تشرين الأول.

وقال سودهير شيتي كبير الخبراء الاقتصاديين للمنطقة لدى البنك الدولي إن التوقعات لم تضع في الاعتبار حربا تجارية محتملة بين أكبر اقتصادين في العالم، لكنه قال إنه لا يشعر بأن ذلك أمر وشيك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.