انخفضت أسواق الأسهم العالمية، اليوم الخميس، في حين ارتفع النفط بعد تنامي التوتر في منطقة الشرق الأوسط بين روسيا والولايات المتحدة.

حيث سجل كل من الخام الأمريكي وخام القياس العالمي مزيج برنت أعلى مستويات لهما منذ 2014، حيث غطت المخاوف الجيوسياسية على تأثير زيادة غير متوقعة في مخزونات النفط الخام الأمريكية.

وارتفعت عقود “برنت” في تعاملات مسجلة بحلول الساعة 06:43 بتوقيت غرينيتش قراءة عند 72.18 دولار، بارتفاع نسبته 017%، فيما صعدت عقود الخام الأمريكي بنسبة 0.34% إلى 67.05 دولار.

أما بورصة وول ستريت فقد، حيث أنهى المؤشر “داو جونز الصناعي” جلسة أمس الأربعاء منخفضا 0.9% إلى 24189.45 نقطة، بينما تراجع المؤشر “ستاندرد آند بورز 500” بنسبة 0.55% ليغلق عند 2642.19 نقطة.

كذلك انخفضت الأسهم الأوروبية، حيث تراجع مؤشر “فايننشال تايمز” البريطاني بنسبة 0.1%، ومؤشر “داكس” الألماني بنسبة 0.8%، ومؤشر “كاك” الفرنسي بنسبة 0.6%.

اما في روسيا، أنهى مؤشرا بورصة موسكو التعاملات على تباين، حيث صعد المؤشر “MICEX” للأسهم المقومة بالروبل بنسبة 0.85% لينهي تداولات الجلسة السابقة عند 2192.5 نقطة، خلافا للمؤشر “RTS” للأسهم المقومة بالدولار، الذي انخفض بنسبة 0.67% إلى 1083.53 نقطة.

وجاء ذلك بعدما وجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر حسابه في “تويتر إنذارا إلى روسيا بتوجيه ضربة صاروخية إلى سوريا، داعيا موسكو للاستعداد لذلك.

اترك تعليقاً

اكتب تعليقك
الرجاء ادخال اسمك