النفط يهبط أكثر من دولارين والأنظار على اجتماع أوبك

0

هبطت أسعار النفط بأكثر من دولارين، الجمعة، بعد أن أشار اثنان من أكبر منتجي الخام في العالم إلى أنهما قد يزيدان الإنتاج في اجتماع أوبك الأسبوع القادم، بينما تتعرض الصادرات الأميركية لتهديد من رسوم جمركية صينية على النفط الخام والمنتجات المكررة.
وزادت السعودية وروسيا بالفعل انتاجهما من الخام بشكل طفيف وأشارتا إلى أنهما مستعدتان لزيادة الإنتاج في ذلك الاجتماع.

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت لأقرب استحقاق جلسة التداول منخفضة 2.50 دولار، أو 3.29 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 73.44 دولار للبرميل.

وتراجعت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 1.83 دولار، أو 2.74 بالمئة، لتسجل عند التسوية 65.06 دولار للبرميل.

وفي التعاملات اللاحقة على التسوية واصل الخام الأميركي التراجع ليهبط 2.25 دولار، أو 3.4 بالمئة، إلى 64.64 دولار للبرميل.

وينهي برنت الأسبوع على خسائر تزيد عن 4 بالمئة بينما تراجع الخام الأميركي 1.7 بالمئة.

وبعد انتهاء جلسة التداول الرسمية في سوق النفط، أعلنت الصين عن فرض رسوم جمركية انتقامية على منتجات أميركية بقيمة 50 ملياردولار، ردا على سلسلة رسوم أعلنها الرئيس الأميركي دونالد ترامب في وقت سابق اليوم.

وتفاجأ بعض المستثمرين لأن قائمة المنتجات الأميركية المستهدفة التي أعلنتها الصين تشمل النفط الخام ومنتجات أخرى للطاقة ستطبق عليها الرسوم الجمركية في موعد لاحق.

وعلى مدار الأشهر الستة الماضية، صدرت الولايات المتحدة في المتوسط 363 ألف برميل يوميا من النفط الخام إلى الصين، وهي إلى جانب كندا، أكبر مشتر للخام الأميركي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.