ونقلت الصحيفة عن ستيفن فريسموث مدير الجمارك في بي.إم.دبليو قوله “قلنا دوما أننا يمكننا أن نبذل قصارى جهدنا وأن نستعد لكل شيء، لكن في المحصلة النهائية إذا توقفت سلسلة التوريدات عند الحدود، عندئذ فإننا لا يمكننا أن ننتج منتجاتنا في المملكة المتحدة.

وأضاف فريسموث أن الشركة تريد الإبقاء على مصانعها في بريطانيا مفتوحة لكن أي عرقلة لواردات المكونات ستزيد التكاليف وتلحق ضررا بنموذجها للتصنيع.

ولم يصدر حتى الآن تعقيب من بي.إم.دبليو على تعليقات فريسموث بشأن بريكست.