كركوك تحدد أفضل طريقة لتصدير نفطها وتحقيق ريع البترودولار

0

حدد عضو لجنة النفط والغاز بمجلس محافظة كركوك فؤاد حسين أفضل طريقة لتصدير نفط المحافظة الى الخارج.

وبحسب الموقع الرسمي للحزب الديمقراطي الكوردستاني، فان حسين أوضح ان العراق سلك العديد من السبل لتصدير نفط كركوك، لكنه لم يفلح في أي منها، بل أهدر كميات هائلة من هذا النفط دون جدوى”.

واضاف لو أقدم العراق على التصدير الى إيران عبر الصهاريج سيكون الضرر والخسارة أكبر من الربح، ولو بقيت في الأنابيب ستتضرر أيضاً والعراق ليس بإمكانه إصلاح الأنابيب، وعليه لم يبق أمامه سوى طريق إقليم كوردستان وأنابيب نفطه ليصدر النفط عبرها الى الخارج”.

وتابع حسين انه من اجل ذلك على العراق التفاوض والتفاهم مع إقليم كوردستان، ونحن بدورنا نؤيد هذه الخطوة والمبادرة، كون كركوك محرومة من ورادات وريع هذا النفط، ولو جرى اتفاق بشأن ذلك سيعود ريع البترودولار الى أهالي كركوك.

ولفت الى ان الاهم في هذا الأمر هو ان تصدير النفط عبر انابيب كوردستان سيمر بطريق آمن دون قلاقل ولا خطر عليه، لذا فإن ذلك مهم بالنسبة للحكومة العراقية، وانها ترى ذلك جيداً وهي مضطرة الى العودة الى الإقليم والإتفاق معه.

وأوضح ان نحو 150 ألف برميل من النفط يتم استخراجه من آبار كركوك حالياً ليصفى محلياً ويتم توزيع منتجاته، ولو تم تطوير الحقول سيكون بالإمكان استخراج نحو 500 ألف برميل يومياً وتصديرها والإستفادة من ريعها وإنعاش إقتصاد العراق.

وكان وزير النفط العراقي جبار اللعيبي أكد انهم في حوار مع إقليم كوردستان وتركيا بشأن إمكانية تصدير نفط كركوك عبر أنابيب الإقليم الى ميناء جيهان التركي، وأن المناقشات واللقاءات مستمرة لحين التوصل الى اتفاق، حيث يتم الآن استخراج 220 ألف برميل نفط يومياً من حقول كركوك ليتم صرفها والإستفادة منها محلياً.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.