تراجع أسعار النفط عالمياً بفعل تصريحات حادة لترامب

0

تراجعت أسعار النفط، بعدما نشر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تغريدة حادة اللهجة على موقع تويتر، طالب فيها منظمة “أوبك” بخفض أسعار الخام.

وبلغ سعر خام القياس العالمي مزيج “برنت” 77.68 دولار للبرميل، منخفضا بنسبة 0.7% عن الإغلاق السابق، فيما تراجع خام “غرب تكساس الوسيط” الأمريكي بنسبة 0.6% إلى 73.69 دولار للبرميل.

ويأتي ذلك بعد أن اتهم ترامب “أوبك” أمس الأربعاء بدفع أسعار الوقود للصعود، ونشر الرئيس الأمريكي على صفحته في موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي “يجب على أوبك المحتكرة أن تتذكر أن أسعار البنزين مرتفعة، وأنها لا تفعل شيئا يذكر للمساعدة”.

وتابع قائلا “هم يدفعون الأسعار للارتفاع بينما الولايات المتحدة تدافع عن الكثير من أعضائها (أوبك) مقابل القليل جدا من الدولارات… هذا يجب أن يكون طريقا في اتجاهين. خفضوا الأسعار الآن”.

وكانت الدول الأعضاء في “أوبك” بدأت مع بعض من المنتجين من خارج المنظمة بقيادة روسيا بتقييد إنتاج النفط في 2017 لامتصاص تخمة المعروض وتعزيز الأسعار.

لكن “أوبك” وروسيا أعلنتا في يونيو الماضي أنهما على استعداد لزيادة الإنتاج لتبديد المخاوف من نقص المعروض بسبب التعطل المفاجئ للإمدادات من فنزويلا وليبيا، ومن المرجح أيضا أن تعوضا الانخفاض المحتمل في الإمدادات الإيرانية بسبب العقوبات الأمريكية.

ورغم هذه الإجراءات الرامية لتعويض الإمدادات المتعطلة، قال مصرف “غولدمان ساكس” في الرابع من يوليو في مذكرة للعملاء إن “السوق ستظل تشهد نقصا في النصف الثاني من العام”.

كذلك تأثرت أسعار النفط بالخلاف التجاري المتصاعد بين واشنطن وبكين، والذي أثار موجة هبوط أخرى في الأسهم الآسيوية  إذ حذرت واشنطن من أنها قد تفرض رسوما على واردات الخام الأمريكية في موعد لم تحدده بعد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.